التقرير الاستراتيجي السنوي 6 تقرير موريتانيا 2020

مجموعة التفكير الاستراتيجي

التقرير الاستراتيجي السنوي 6

تقرير موريتانيا2020

المركز الموريتاني للدراسات والبحوث الاستراتيجية

أ- تأثيرات جائحة كورونا

جلت أولى حالات الإصابة بفيروس كورونا منتصف مارس، لكن انتشار الفيروس في البلاد تأخر الشهرين لتبدأ الموجة الأولى منتصف مايو قبل أن تصل مستوى الذروة يوم 27 يونيو ويبدأ المنحنى في النزول.

كما عرفت موريتانيا موجة جديدة من الفيروس ابتداء منتصف نوفمبر 2020 وكانت أقوى من سابقتها من حيث حجم الإصابات اليومية وأعداد الوفيات وكذلك أعداد الحالات الحرجة.

وقد بلغ مجموع الإصابات 14364 حالة، احتاج 1680 من بينهم للرعاية الطبية، فيما بلغت الوفيات

337 وفاة .(1) |

لقد ضربت جائجة كورونا سلاسل التوريد العالمية بشدة وأدت إلى تباطؤ الإنتاج والاستهلاك في العالم وهو ما كان له أثره السلبي على موريتانيا التي تأثرت بعض أسواق صادراتها خاصة الصادرات السمكية. أما على الصعيد الداخلي أدى الإغلاق وحظر التجول وحظر السفر بين الولايات وإغلاق الحدود والفنادق والمطاعم والأسواق في تباطؤ حاد في النشاط الاقتصادي في بعض القطاعات، خاصة قطاع الخدمات التي يمثل ما يقرب من نصف الناتج المحلي الإجمالي، كما يشغل النسبة الأكبر من العمالة الوطنية.

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن رأي مجموعة التفكير الاستراتيجي

قيم الموضوع
(0 أصوات)

رأيك في الموضوع

Go to top